فوائد العكبر للغدة الدرقية وكيفية استخدامه

فوائد العكبر للغدة الدرقية

فوائد العكبر للغدة الدرقية وكيفية استخدامه

فوائد العكبر للغدة الدرقية وكيفية استخدامه

نوضح لك فوائد العكبر للغدة الدرقية بالإضافة إلى أبرز فوائده للصحة العامة، فالعكبر هو أحد مُنتجات النحل، ويُعرف أيضًا باسم الكُعبر وصمغ النحل، إذ يُشير للمادة الصمغية التي يُنتجها النحل بهدف تثبيت خليته وغلق الثقوب الموجودة بها، ويُنتجها بامتصاص مواد غروية تُنتجها الأشجار ثم خلطها بعض المكونات من اللُعاب والشمع؛ ولهذا فالعكبر مزيج مميز يتضمن عدد من المواد الهامة من أكثرها فعالية الفلافونويدات التي يرجع لها الفضل بشكل أساسي في فوائد العكبر للغدة الدرقية وفوائده لدعم صحة الجسم.

فوائد العكبر للغدة الدرقية وكيفية استخدامه

فوائد العكبر للغدة الدرقية

العكبر هو مادة صمغية تمتاز بلونها البُني أو البني المخضر، ورائحتها العطرة المشابهة لرائحة الفانيلا.

ويتألف من عدة أنواع من المركبات وهم:

  • مركبات صمغية.
  • بلسم.
  • شمع نحل.
  • زيوت عطرية.
  • حبوب طلع.

وتتمثل أبرز مكوناته فيما يلي:

  • بولي فينول.
  • فينول ألدهايد.
  • الكينين.
  • الكومارين.
  • غالانجين.
  • أبيجينين.
  • كامفرول.

فوائد العكبر للغدة الدرقية

تعود فوائد العكبر  للغدة الدرقية بشكل أساسي لتضمنه مركبات الفلافونويدات متعدد الأدوار للغدة الدرقية فهي تساعد في:

  • ضبط معدل إفرازاتها.
  • دعم قدرتها على أداء وظائفها الحيوية.
  • تقليل مخاطر إصابتها بالاضطرابات الصحية.
  • تعزيز قدرتها على أداء وظائفها الحيوية.
  • تثبيط نمو الخلايا السرطانية.

فوائد العكبر للغدة الدرقية والصحة العامة

المكونات

  • 10 جرام عكبر.
  • 100 مليليتر ماء دافىء.

طريقة الإعداد

  • وضع الماء مع العكبر في وعاء زجاجي.
  • غلق الوعاء الزجاجي جيدًا.
  • ترك المزيج لمدة 10 ساعات مع رج الوعاء من وقت لآخر.
  • فصل السائل عن العكبر مع الاحتفاظ بكلا المكونين.

طريقة الاستهلاك

  • مضغ العكبر.
  • شرب المزيج على مرتين مرة في الصباح وأخرى في المساء.

فوائد العكبر للصحة العامة

يدعم القدرة على الشفاء من الجروح

فالمكونات الأكثر فعالية في العكبر هي الفلافونويدات التي تُنثل نوع قوي من مضادات الأكسدة الفعالة في حماية الجروح من الإصابة بالالتهاب.

وقد أوضحت عدة دراسات أن استعمال العكبر موضعيًا على الجروح يساعد في شفائها مقارنةً بالعديد من العلاجات الموضعية.

وهنا يجب أن تلاحظ ضرورة استشارة طبيب مختص قبل تطبيق العكبر أو أي من أنواع العلاجات الموضعية على أي جرح مهما كان بسيط خاصةً إذا كنت تتداوى بأي من أنواع العلاجات الطبية في فترة الإصابة.

يساعد في علاج القُرح

وذلك بفضل تمتعه بخصائص مضادة للأكسدة تساهم في تسريع الشفاء من القرح وتُساهم في تسكين الألم أيضًا.

وقد أشارت إحدى الدراسات أن تطبيق العكبر على القرح 3 مرات في اليوم يساهم بشكل كبير في العلاج.

ولكن أن تنتبه إلى أن العكبر مساعد فقط، لذا فإذا كنت كثير الإصابة بالقرح أو إذا كانت القرح شديدة فيجب المبادرة باستشارة طبيب لتعرف سبب الإصابة وأنسب العلاج الذي يحميك من تكرار الإصابة مرة أخرى.

يُخفف اضطرابات اللثة

ويعود السبب في ذلك لاحتواءه على عدد من المغذيات المضادة للتأكسد؛ بالإضافة لاشتماله على عدة أنواع من المغذيات الهامة لصحة اللثة.

وبالرغم من فعاليته إلا أن يجب الإشارة إلى أن الدراسات الطبية التي أجريت للتحقق من فعاليته أشارت أنه يساعد في علاج اضطرابات اللثة الطفيفة فحسب.

وتتمثل أنسب طريقة الاستخدامه في تطبيقه كما هو على الجزء المصاب من اللثة أو بإذابته في القليل من الماء الدافىء وساتعماله كغسول للفم.

يُمكن أن يساهم في مكافحة السرطان

وهنا يجب أن تلاحظ أن السرطان لا يوجد علاج طبيعي ناجع في مكافحته وينطبق ذلك على العكبر فهو يُمكن أن يساعد في الشفاء فحسب، والسبب في هذا الدور المحتمل هو تضمنه لعدد من مضادات الأكسدة القوية مثل: الفلافونويدات.

وتتمثل طرق مساعدته في مكافحة السرطان فيما يلي:

  • تثبيط مخاطر زيادة عدد الخلايا السرطانية.
  • تقليل احتمالية تحول الخلايا المتورمة إلى خلايا سرطانية.
  • المساهمة في تقليل التواصل بين الخلايا.

قد يساعد في ضبط مستوى السكر لدى مرضى السكري

فقد أوضحت بعض الأبحاث أن استهلاك القليل من العكبر يُمكن أن يدعم القدرة على التحكم في مستوى السكر في الدم لدى المرضى ولكن لم تتوصل الأبحاث إلى وجود أي تأثير له سواءً على مستوى الأنسولين أو على مستوى مقاومة الأنسولين.

يُمكن أن يساهم في علاج تقرحات القدم لدى مرضى السكري

وذلك في حالة استعماله موضعيًا بتدليك القليل منه على مكان الإصابة، ولكن يجب استشارة الطبيب المعالج أولًا قبل الإقدام على فعل ذلك لاسيما في حالة الإصابة باضراب صحي آخر مع السكري، أو في حالة استعمال نوع أو أكثر من العلاجات الموضعية لمكافحة تقرحات القدم.

فوائد العكبر للغدة الدرقية وكيفية استخدامه

قد يساهم في التعافي من اضطراب الهربس التناسلي

فوفق ما توصلت له الدراسات يُمكن الاستفادة من العكبر في ذلك باستعمال علاج موضعي بتركيز 3% من العكبر، مع تطبيقه على البشرة 4 مرات في اليوم لمدة 10 أيام متتالية.

ولكن وفق البحث فلا يجب الاعتماد على العكبر فقط في العلاج فدوره تكميلي؛ مما يعني ضرورة الحصول على دعم طبي مختص خاصةً وأن هذا اضطراب الهربس التناسلي من الاضطرابات المُعدية.

لاحظ أن فعالية العُكبر تعتمد على مدى جودته لذا فمن الضروري أن تعتمد على نوع فائق الجودة كمنتجات فهد القنون المُتمتعة بخبرة مهولة اكتسبتها الشركة على مر السنوات لاسيما مع اعتمادها على أحدث المُعدات في جمع منتجات النحل وتعبأتها مما انعكس على جودتها ورضا عملائها واعتمادهم على منتجاتها على مدار السنوات.

فوائد عسل السدر لفقر الدم وأفضل وصفاته الفعالة

Share this post

اترك تعليقاً


WhatsApp chat