فوائد عسل السدر مع غذاء الملكات للصحة العامة

فوائد عسل السدر مع غذاء الملكات

فوائد عسل السدر مع غذاء الملكات للصحة العامة

أهم فوائد عسل السدر مع غذاء الملكات للصحة العامة

تتعدد فوائد عسل السدر مع غذاء الملكات فعسل السدر هو نوع مميز من العسل الأبيض يُنتجه النحل المعتمد في تغذيته على رحيق زهور شجرة السدر، كما أن غذاء الملكات هو منتج ثري بالمغذيات لأن عاملات النحل تنتجه بشكل خاص لتغذية النحلة الصغيرة التي ستتوج ملكة لخلية النحل لاحقًا، وعلى الرغم من أنه يُمكنك الاستفادة من استهلاك كلا النوعين من المنتجات على حدة إلا أنك لن تستفد إذا لم يكن كلا المكونين مرتفعي الجودة ومن مصدر موثوق؛ ولهذا السبب فإننا سنرشدك إلى فوائد عسل السدر مع غذاء ملكات النحل وفي الختام سنوضح لك أفضل مصدر لشراء عسل السدر مع غذاء ملكات النحل، لذا اطلع على الفقرات التالية وستعرف كل ما تحتاجه من معلومات عن فوائد هذا المزيج المميز وكيفية شرائه بسهولة من مصدر موثوق.

فوائد عسل السدر مع غذاء الملكات للصحة العامة

فوائد عسل السدر مع غذاء الملكات

يساعد في تعزيز الصحة العامة للجسم

فهذا المزيج المميز يتضمن عدد من العناصر الغذائية الهامة لصحة الكثير من أعضاء الجسم، فمن أبرز أنواع المغذيات المتوفرة به ما يلي:

  • الثيامين (فيتامين ب 1).
  • الريبوفلافين (فيتامين ب 2).
  • حمض البانتوثنيك (فيتامين ب 5).
  • البرودوكسين (فيتامين ب 6).
  • النياسين (فيتامين ب 3).
  • حمض الفوليك (فيتامين ب 9).
  • الإسنوسيتول (فيتامين ب 8).
  • البيوتين (فيتامين ب 7).
  • البروتينات.
  • الدهون.
  • الأحماض الأمينية.

يُمكن أن يساعد في تحسين مناعة الجسم

فقد أوضحت عدة دراسات دور الاستهلاك المنتظم للعسل في زيادة معدل وجود مضادات الأكسدة في الدم، كما أشارت بعض الدراسات التي أجريت على الحيوانات بتزوديها بغذاء الملكات أن ذلك  ساعد في تقوية مناعتها.

وهكذا فالاستهلاك المنتظم لمزيج عسل السدر مع غذاء الملكات يُمكن أن يساعد في تقوية المناعة خاصةً إذا ترافق استهلاكه مع اتباع نظام غذائي صحي يمد الجسم باحتياجاته من العناصر الغذائية بصفة عامة ومضادات الأكسدة بأنواعها المختلفة بصفة خاصة.

يُمكن أن يساهم في ضبط مستوى السكر في الدم

وقد تضاربت نتائج الدراسات فيما يتعلق بخصوص ذلك لاسيما فيما يتعلق بتأثير استهلاكه على مرضى السكر.

لذا يجب أن تستشير طبيبك قبل استهلاك مزيج عسل السدر مع غذاء الملكات إذا كنت من مرضى السكر، بينما إذا كنت معافى ينبغي الحرص على تناوله بقدر معتدل.

يُمكن أن يضبط قياس ضغط الدم

ولكن الدراسات أوضحت أن تأثير استهلاك المزيج على مستوى ضغط الدم معتدل بمعنى أنه يخفضه بمعدل قليل لدرجة غير كافية لمكافحة الارتفاع الشديد في ارتفاع مستوى ضغط الدم.

ومع ذلك فإذا كنت تتعرض للإصابة بانخفاض معدل ضغط الدم من فترة لأخرى، فينبغي أن تعرف رأي طبي مختص قبل البدء في استهلاكه بانتظام، كما يجب أن تتجنب تناول المزيج خلال وقت تعرضك لانخفاض مستوى قياس ضغط الدم.

يساهم في خفض مستوى الكوليسترول بالدم

فوفق ما توصلت له عدد من الدراسات يساعد استهلاك العسل في خفض مستوى الكوليسترول الضار بالدم مع رفع مستوى الكوليسترول النافع.

ومن أمثلة الدراسات الموضحة لذلك دراسة شارك فيها 55 مريض بارتفاع مستوى الكوليتسرول في الدم، وذلك بمقارنة الفرق بين تأثير استهلاك واستهلاك السكر.

وتوصلت الدراسة إلى أن المجموعة التي استهلكت العسل انخفض لديها مستوى الكوليسترول في الدم بمعدل 5.8% في حين ارتفع مستوى الكوليسترول النافع بـ 3.3%.

ومن الجدير بالذكر أن الدراسة أشارت إلى انخفاض وزن المشاركين في الدراسة بمعدل 1.3% في المتوسط.

يُمكن أن يساعد في تثبيط نسبة الدهون الثلاثية في الدم

وترجع أهمية ذلك بشكل أساسي إلى دور التخلص من الدهون الثلاثية في تقوية صحة الجهاز الدوري والمساعدة في ضبط مستوى الكوليسترول في الدم.

وهنا يجب الإشارة إلى أنه بالرغم من توضيح عدد من الدراسات دور الاستهلاك المنتظم للعسل في ذلك إلا أن الدراسات التي أجريت اعتمدت على استهلاك المشاركين للعسل بدلًا من السكر الأبيض بشكل منتظم.

فضلًا عن ذلك أن اتباع نظام غذائي صحي معتدل الدهون يساهم بشكل كبير في تعزيز مدى التمتع بفوائد عسل السدر مع غذاء الملكات في تثبيط مستوى الدهون الثلاثية بالدم.

يدعم صحة الجهاز الدوري

وذلك بفضل تعدد الفوائد المحتملة لعسل السدر مع غذاء الملكات في ضبط العديد من المؤشرات المساعدة في تحسين الوظائف الحيوية للقلب، وتتلخص هذه الأدوار في النقاط التالية:

  • المساعدة في ضبط قياس ضغط الدم.
  • المساهمة في خفض مستوى الكوليسترول الضار ورفع مستوى الكوليسترول النافع.
  • دعم القدرة على مكافحة ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية في الدم.
  • تعزيز مستوى مضادات الأكسدة بالدم.

يساعد في تسريع التعافي من الجروح والحروق

فالعسل ومنتجاته المختلفة من أكثر أنواع المكونات الطبيعية شهرةً واستخدامًا في الطب البديل في علاج الجروح والحروق؛ حيث يساهم العسل ومنتجاته في المساعدة من خلال:

  • تخفيف شدة الالتهاب لدورهم في تزويد خلايا البشرة بعدد من المواد المضادة للأكسدة.
  • ترطيب البشرة بفضل غنى العسل ومنتجاته بالمياه.
  • تكوين طبقة عازلة بين البشرة وبين العوامل الخارجية يُمكن أن تضرها.
  • تحفيز نمو الخلايا الجديدة عبر إمداد خلايا البشرة بعدد من العناصر الغذائية الداهمة لنموها.

وبالإضافة إلى كل هذه المميزات فإن التطبيق العسل ومنتجاته على البشرة المتضررة من الجرح أو الحرق يخفف الألم كما يساعد في حماية البشرة بعد التعافي من وجود أثر للإصابة.

وهنا يجب أن نؤكد على ضرورة استشارة الطبيب قبل استعمال مزيج عسل السدر مع غذاء ملكات النحل كدهان موضعي على البشرة المصابة خاصةً في حالة التداوي بعلاج موضعي آخر أو في حالة شدة الإصابة.

يساهم في علاج البرد

ويشتهر العسل ومنتجاته أيضًا فيما يتعلق بهذه الفائدة في وصفات الطب البديل، وعلى الأغلب أنك جربت مرة واحدة على الأقل استهلاك العسل لمكافحة إصابتك بالبرد وذلك لأن العسل ومنتجاته من أكثر المواد فعالية تسكين الألم؛ والأهم من ذلك مساعدتهم في تقوية المناعة لاسيما إذا تم استهلاكهم مع مواد طبيعية غنيية بمضادات الأكسدة مثل الفواكه الحمضية.

ويجب أن تلاحظ أن فوائد عسل السدر مع غذاء الملكات لم تُثبت في مكافحة اضطرابات البرد القوية أو المتكررة، لذا يجب عدم الاعتماد عليهم إذا كنت مصابًا ببرد قوي أو إذا كنت كثير التعرض للإصابة بالبرد.

وذلك لانه على الرغم من فعالية العسل ومشتقاته بصفة عامة في مكافحة البرد إلا أنهم علاجات مساعدة فحسب ولا تغني عن تلقي العلاج الطبي اللازم.

يمكن أن يساعد في التسمين

وذلك لأن العسل ومنتجاته من المكونات الطبيعية مرتفعة السعرات الحرارية كما أن استهلاكهم يساعد في زيادة الشهية نسبيًا؛ لذا فيمكن استهلاكهم كوصفة طبيعية لعلاج النحافة.

فوائد عسل السدر مع غذاء الملكات للصحة العامة

ولكن يجب أن نُشدد على أن التمتع بفوائد عسل السدر مع غذاء ملكات النحل في التسمين تتطلب استهلاك أغذية مرتفعة السعرات الحرارية من مصادر صحية تتضمن الكثير من العناصر الغذائية؛ ومن أفضل هذه المصادر المكسرات، والحبوب، والفواكه المجففة.

تذكر أن تمتعك بجميع الفوائد السابقة يتطلب أن تستهلك عسل السدر مع غذاء الملكات بانتظام والأهم من ذلك أن يكون المنتج عالي الجودة، وببساطة يمكنك شراء هذا المنتج عالي الجودة من منتجات فهد القنون الشهيرة التي يُمكنك ملاحظة جودتها منذ المرة الأولى للاستهلاك، وملاحظة فوائدها منذ الأسبوع الأول للمداومة على الاستهلاك المنتظم؛ لذا فكل ما عليك فعله الآن هو زيارة موقع فهد القنون وطلب المنتج والمواظبة على استهلاك ملعقة كبيرة من المزيج يوميًا بدلًا من استهلاك السكر.

تجربتي مع غذاء ملكات النحل للحمل

Share this post

اترك تعليقاً


WhatsApp chat